للتسجيل بالمنتدي بالتسجيل



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شهداء استشهدوا فى شهر برمهات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
gihan.george
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

انثى
السمك الكلب
عدد الرسائل : 160
الكنيسة : كل كنائس الدنيا
العمل : خادمة الرب
الشفيع : العذراء القديسة مريم والدة الإله
تاريخ التسجيل : 12/08/2010
نقاط : 234
التقييم : 1

مُساهمةموضوع: شهداء استشهدوا فى شهر برمهات   الخميس 12 أغسطس 2010, 1:43 pm

القديس الانبا مكراوى الاسقف (2 برمهات)


ولد القديس بأشمون جريس بالقرب من شبين الكوم. وكان ابا محترما من اسرة تقية فاضلة فجعلوه اسقفا على مدينة نيقية بالوجه البحرى.

وفى عصر الاضطهاد خرج والى من قبل الملك يوفيانوس ومر فى تلك البلاد فسمع بخبر هذا الاسقف القديس فارسل واستحضره اليه ، فذهب الى الهيكل حيث المذبح المقدس وصلى ثم وضع أوانى الهيكل وملابس الكهنوت فى مكان وتوسل الى السيد المسيح ان يحفظ ويحرس بيعته. وخرج مع الرسل الى الوالى فتقصى منه عن اسمه واسم مدينته وصناعته. ولما علم انه اسقف المدينة أمر أن يضرب ويهان وأن تذاب فضة وتطرح فى حلقه ، ففعلوا كذلك ثم سيره الى والى الاسكندرية فطرحه فى السجن.

وقد أجرى الله على يديه آيات كثيرة منها انه كان ليوليوس الاقفهصى كاتب سير الشهداء ولد اسمه أوخاريستوس مفلوجا ، فمضى اليه هذا الأب فشفاه الله بصلواته.

ولما علم الوالى بما يصنعه من الآيات ، أمر فعذبوه بجميع أنواع التعذيب فتغلب على كل هذا بقوة المسيح . وحضر اليه فى السجم أخواه يوأنس واسحق واخته مريم الذى كانت عذراء خادمة للكنيسة وبكوا كثيرا قائلين: كيف تمضى وتتركنا ؟ فعزاهم وصرفهم.

وأخيرا اشار يوليوس الاقفهصى على الوالى ان يكتب قضيته ففعل وقطع رأسه فى اليوم الثانى من شهر برمهات . فأخذ يوليوس الجسد وكفنه بأكفان فاخرة وسيره صحبة غلمانه الى بلدة نيقية. فسارت المركب ولما وصلت الى اشمون وقفت ولم يستطيعوا تحريكها من مكانها. ولما تعبوا خرج صوت من الجسد قائلا: هذا هو الموضع الذى سر ان يكون جسدى فيه. فاعلموا اهل البلدة بذلك. فخرجوا إليه وبأيديهم سعف النخل وحملوه بإكرام عظيم ووضعوه فى بلدهم وكانت مدة حياته مئة وإحدى وثلاثين سنة منها تسع وستين سنة فى الرئاسة الكنسية.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
gihan.george
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

انثى
السمك الكلب
عدد الرسائل : 160
الكنيسة : كل كنائس الدنيا
العمل : خادمة الرب
الشفيع : العذراء القديسة مريم والدة الإله
تاريخ التسجيل : 12/08/2010
نقاط : 234
التقييم : 1

مُساهمةموضوع: رد: شهداء استشهدوا فى شهر برمهات   الخميس 12 أغسطس 2010, 1:44 pm

القديسة أوذكسيا
(5 برمهات)


ولدت فى بعلبك بالشام من اب اسمه يونان وأم اسمها حكيمة. سامرىى المذهب. عاشت اوذكسيا فى اول ايامها فى النجاسة . وكانت بجمالها توقع الكثيرين فى الخطية معها فاقتنت من ذلك اموالا كثيرة. وسمع بخبرها راهب قديس من اهل القدس اسمه جرمانس فدخل فى صورة من اعتاد الدخول اليها. ولما صار معها فى البيت أخذ فى وعظها بأقوال رهيبة مخيفة فذكرها بجهنم وبالدود وبالظلمات ثم عقوبات السماء للخطاة وأقنعها القديس بالتوبة بالبراهين الشرعية والعقلية والادبية.

فقالت له: وهل إذا رجعت نادمة الى الله يقبلنى؟ فقال لها : اعلمى أنك إن آمنت بالمسيح وأنه جاء الى العالم وحمل خطاياهم بصلبه عنهم. ثم تبت توبة صادقة وإعتمدت فإنه يقبلك ولا يذكر لك شيئا مما صنعتيه ، بل تكونين كما كنتى يوم ولادتك من بطن امك. فانفتح قلبها للايمان وسألته إتمام ذلك. فأخذها الى اسقف بعلبك واعترفت امامه بالثالوث الأقدس وبتجسد الله الكلمة ، فوقف وصلى على الماء ليعمدها فأنار الله عقلها وأبصرت ملاكا منيرا يجذبها الى السماء ورأت شخصا اخر اسود اللون بمنظر قبيح مفزع يجذبها من الملاك. فزادها ايمان ما راته فى العماد والتوبة.

ولما تعمدت وزعت كل ما كانت جمعته على المساكين وذهبت الى دير الراهبات ولبست زى الرهبنة وجاهدت جهادا كاملا. فدخل الشيطان فى بعض الناس فسعى بها عند الامير فاستحضرها امامه. ولما حضرت عنده وجدت فى منزله جنازة وبكاء على ابن له قد مات فى ذلك الوقت. فصلت من اجل الصبى فاقامه الله. فآمن الامير بالسيد المسيح . ثم عين اميرا اخر وسمع بخبرها فاستحضرها فأبصرت امامه جنديا قد كف بصر احدى عينيه. فصلت ايضا من اجله فعادت عينيه صحيحة. وبعد مدة تولى امير اخر وسمع بخبرها فاستحضرها فصلت من اجل نفسها ليكون لها حظ مع الشهداء. فسمعت صلاتها وقطع الامير راسها بالسيف فى اليوم الخامس من شهر برمهات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
gihan.george
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

انثى
السمك الكلب
عدد الرسائل : 160
الكنيسة : كل كنائس الدنيا
العمل : خادمة الرب
الشفيع : العذراء القديسة مريم والدة الإله
تاريخ التسجيل : 12/08/2010
نقاط : 234
التقييم : 1

مُساهمةموضوع: رد: شهداء استشهدوا فى شهر برمهات   الخميس 12 أغسطس 2010, 1:44 pm

القديس شنودة البهنساوى
(14 برمهات)


كان القديس شنودة من البهنسا وكان مؤمنا تقيا. فسعى بعضهم لدى الامير مكسيموس المعين من قبل ديوكليتيان انه مسيحى. فأحضره وسأله عن عقيدته فأقر أنه مسيحى وأن المسيح إله حقيقى . فأمر الجند فضربوه بالمطارق حتى جرى دمه على الارض. ثم سحبوه من رجليه ووضعوه فى سجن مظلم نتن الرائحة. فأرسل الرب اليه رئيس الملائكة ميخائيل فأبرأه من جراحاته ثم شجعه وقواه وبشره بأنه سينال إكليل المجد بعد احتماله ما سيحل عليه من التعذيب الشديد.

وفى الصباح أمر الأمير الجند ان يفتقدوه فوجدوه واقفا يصلى. ولما اعلموا الامير ورآه سالما بهت وقال انه ساحر. ثم امر فعلقوه منكسا وأوقدوا تحته نارا فلم تؤثر فيه فعصروه بالهنبازين. وأخيرا قطعوه إربا ورموه. وتعيد الكنيسة بتذكار شهادته فى اليوم الرابع عشر من شهر برمهات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شهداء استشهدوا فى شهر برمهات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات المسيحية :: سير القديسين-
انتقل الى: