للتسجيل بالمنتدي بالتسجيل



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حدث بالفعل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اشرف فرنسيس
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

ذكر
الاسد النمر
عدد الرسائل : 137
الكنيسة : العذراء مريم والانبا بيشوى بالمنية
العمل : موظف اعمال كتابية بشركة الكحال للسجاد
الشفيع : يسطس الانطونى
تاريخ التسجيل : 05/07/2008
نقاط : 55
التقييم : 0

مُساهمةموضوع: حدث بالفعل   الثلاثاء 15 يوليو 2008, 1:22 pm

قد حدث فى إحدى المستشفيات المختصه بالأمراض المستعصيه أنه كان يوجد إثنان من المرضى فى غرفه واحده وكان الدكتور المختص بحالتهما يوقع عليهم تدريبات غايه فى الصعوبه نظرا لصعوبة حالتهم فالأول كان يوقع عليه أن يقف كثيرا حتى تقوى عضلاته التى أصابها المرض والتانى كان لا يستطيع الحركه لأن أصابه ضمور فى الجمجمه وأصابه هذا الضمور بالعمى وشلل الحركه أيضاً ولكن هذان المريضان نظرا إلى أن كانت حالتهما مماثله ونظرا إلى الظروف التى جمعتهم فى غرفه واحد فكل منهما لم يستطيع التعرف إلا على الرفيق المفروض عليه بغرفته وكانا يقضيان اليوم كله بالتحدث فالأول الذى كان يجلس بجانب الشباك فى الغرفه كان يحكى طوال النهار ما يراه من النافذه لأن أخيه كان أعمى فلا يستطيع أن يقف ويرى من الشباك مثل زميله لكى يغير الجو النفسى له فكان زميله يتولى تلك المهمه ،كان يحكى له عن الأزهار والورود التى كانت لها أشكال وأنواع نادره وجميله ويحكى له على الأأطفال وهم يلعبون مع بعضهم وعن الأمهات أو الزوجات التى يأتين ليزورن مرضاهن وكان يوصف له جو المحبه التى يخيم حول كل أسره ويوصف له منظر الشمس ساعة الغروب والشروق ،أى كان يوصف له كل معانى الطبيعه بحالتها وكان زميله يسعد بسماع ذلك الكلام وكان يفرح به كثيرا ويفرح بزميله أكثر الذى يحكى له بصفه مستمره ويسليه دون كلل أو ملل وهكذا على تلك الحال لمده 20 سنه كل يوم الزميل الأول الجالس بجانب نافذة الغرفه يوصف لزميله الأعمى الجالس بعيداً عن النافذه الطبيعه بكل معانيها وبعد تلك العشرين سنه التى مرت كلها بحب وفرح وسعاده التى كانت سبَّبها كلا الزميلين لبعضهما الأخر،توفى الزميل الذى كان يوصف لزميله معانى الطبيعه الحيه وكان يراها الأعمى عبر زميله ،يراها بأعينه الغير الحيه و الميته ،فاستيقظ ذلك الزميل أخذ يكلم صاحبه كالعاده ويصبح عليه فلم يرد وأخذ يكلمه ويكلمه ويكلمه ولكن دون فائده ولما دخلت الممرضه لكى تغير فرش الغرفه وتفتح نافذتها سألها المريض عن صاحبه أين ذهب أم إذا كان هو نائم وسألها أن توقظه من نومه لكى يبدأان سوياً أحداث الطبيعه اليوميه فأجابته قائله:لقد توفى صديقك صباح اليوم وذهبوا به للدفن،
حزن ذلك المريض كثيرا على صاحبه فقد كان كل شئ فى حياته المعدمه كان عيناه التى يرى بها الطبيعه التى حرم منها،وكان أنيسه وجليسه وكل أسرته وكان صاحبه وأخيه التى حرمته ظروفه الدنيويه من أن يختار صاحبه بنفسه ومن أن يراه بعينه،
وأخذ يحكى هذا كله للممرضه ووصف لها الطبيعه التى كان يتكلم عنها صاحبه ووصف لها طريقة سرده للطبيعه،ـ
إستغربت الممرضه كثيرا وظنت أن المريض قد جن عقله من الصدمه بمعرفته بموت زميله وأتت بالدكتور لكى يسمع ما تسمعه هى وتعجب أيضا الدكتور وأخذ يقول له كيف ما هذا الذى تقوله فقال له المريض:زميلى وصديقى يحكى لى الطبيعه الخلابه،ـ
قال له الدكتور وهو يتعجب:إن الغرفه التى يجلس فيها هو وزميله قبليه أى ليس أمامها زرع أو جنائن أو شمس وأمام الشباك مباشرة سور فتعجب المريض جداااااااااااوسأل كيف هذا إن صديقى ليس بكاذب إنه أصدق صاحب وأحن طبيب لجروح قلبى كيف أن يكون الصديق الطبيب بكاذب؟!!!!؟كيف فقال له الدكتور إهدأ وقال له صديقك الذى أخذ يوصف لك الطبيعه
لقد كان أعمى البصر مثلك
ومغزى القصه إن هذا الصديق حاول بكل ما لا تملكه نفسه أن يسعد صديقه الذى أحبه من كل قبله بما كان يملكه فكره
ولكن نحن نملك كل شئ ولا نحاول أن نسعد بعضنا البعض حتى ولو بشئ واحد ونبخل على بعضنا بالكلمه الطيبه ونبخل أيضا على من أعطانا ما نملكه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
candy
مشرفة عامة
مشرفة عامة
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1483
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 03/05/2008
نقاط : 2199
التقييم : 1

مُساهمةموضوع: رد: حدث بالفعل   الثلاثاء 22 يوليو 2008, 2:39 pm


قصه جميله اوى

شكراااااااااااااااااااا ليك يا اشرف

المزيد




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بافلي
عضو جديد
عضو جديد
avatar

ذكر
الجوزاء الديك
عدد الرسائل : 5
الكنيسة : الشهيدة العظيمة الام دولاجي
العمل : بشتغل نفسي
تاريخ التسجيل : 01/10/2008
نقاط : 0
التقييم : 0

مُساهمةموضوع: رد: حدث بالفعل   الأربعاء 01 أكتوبر 2008, 11:08 pm

موضوع هااااااااااااااااااااااااااايل وجاااااااااااااااااااااااااااااااااااامد قوىىىىىىىىىىىى


ربنا يباركك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حدث بالفعل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات المسيحية :: القصص و العبر-
انتقل الى: