للتسجيل بالمنتدي بالتسجيل



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أقباط مغاغة يؤجلون ذهابهم إلى القاهرة لتقديم شكوى للرئيس بعد تدخل قيادي في الوطني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Manager
المدير العام
المدير العام


ذكر
السرطان النمر
عدد الرسائل : 3145
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 02/05/2008
نقاط : 12885
التقييم : 19

مُساهمةموضوع: أقباط مغاغة يؤجلون ذهابهم إلى القاهرة لتقديم شكوى للرئيس بعد تدخل قيادي في الوطني   الثلاثاء 27 يوليو 2010, 9:01 pm





أقباط مغاغة يؤجلون ذهابهم إلى القاهرة لتقديم شكوى للرئيس بعد تدخل قيادي في الوطني




في تطور جديد لأزمة بناء مطرانية مغاغة والعدوة.. أجل الأقباط المتظاهرون في مقر المطرانية ذهابهم إلى القاهرة
للتظاهر وتقديم شكوى للرئيس مبارك احتجاجا على قيام اللواء
أحمد ضياء الدين محافظ المنيا بوقف تراخيص بناء المطرانية الجديدة إلى يوم
السبت القادم.

وقال الأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة للدستور أن محافظ
المنيا أوفد الدكتور غاندي قطور أمين مساعد الحزب الوطني بالمنيا وتم
الاتفاق على منحنا مهلة ستة أشهر أو مايزيد عليها لإزالة سكن الأسقف لجين
الانتهاء من مباني المطرانية الجديدة ولذلك أجلنا الذهاب إلى القاهرة.

وأنتقد أغاثون نفي محافظ المنيا إيفاد قطو مضيفا أن الدكتور
قطور تحدث معه بصفة رسمية وكان يحمل خطابا رسميا بتفويضه من قبل ضياء
الدين والجهات الأمنية بالمنيا يحمل رقم 918 صادر المنيا وموقع من محاف
المنيا.

وقال أسقف مغاغة والعدوة " لم أتنازل عن قطعة الأرض القديمة
ولم أوقع على تعليق لافتة بأن المركز الطبي الذي سأبنيه تحت رعاية المحافظ
وإنما تحت رعاية هيئة الأوقاف القبطية المسئولة عن الأرض والمطرانية ولم
أتراجع عن فكرة إنشاء المركز الطبي لكني سأبنيه وسيكون لخدمة جميع
المواطنين في المنيا دون المساس بالملكية أو الإدارة.

وكان أكثر من 5 آلاف قبطي وقد واصلوا- الاثنين- قفتهم
وتظاهرهم لليوم الثاني بمقر مطرانيه مغاغة والعدوة بمحافظة المنيا بمشاركة
جميع الكهنة، احتجاجاً علي ما قالوا إنه تعنت المحافظ أحمد ضياء الدين
ورفضه منح الكنيسة ترخيص بناء للمطرانية الجديدة.

وقال الأنبا أغاثون ـ أسقف مطرانية مغاغة والعدوة ـ في وقت
سابق إنه تمكن من جمع 150 ألف توقيع من الأقباط المتظاهرين استعداداً
لإرسالها إلي الرئيس مبارك في حال لم يتراجع المحافظ عن موقفه.

وأشار إلي أن اتهام المحافظ له بعدم الالتزام ببنود اتفاق
هدم وبناء المطرانية غير واقعي..مضيفاً: «الاتفاق اشترط هدم المبني القديم
بالإضافة إلي مبني ملحق علي مساحة 40 متراً، ولم يتبق سوي مبني سكن الأسقف
والمكون من ثلاثة طوابق، وقلت للمحافظ: «سأعيش في الشارع لو تمت إزالته»
فأذن لي شفهياً بالإبقاء عليه حتي ننتهي من بناء المطرانية الجديدة وأرسل
الضابط محمد عبد المنعم بمباحث أمن الدولة لمعاينة المبني بالفعل.

وقال «أغاثون»: قررت إنشاء مركز طبي علي أرض المطرانية
القديمة لخدمة أهالي المنيا مسلمين ومسيحيين لكن دون المساس بملكية الكنيسة
للأرض.. مشيراً إلي رغبة المحافظ في التنازل عن ملكية الأرض لصالح
المحافظة رغم أنها خارج صلاحياته لأنها تابعة لهيئة الأوقاف القبطية..
فضلاً عن رغبة «ضياء الدين» في إزالة صليبين علي البوابتين الجنوبية
والشرقية بسور المبني السكني رغم أننا وعدناه بإزالتهما بعد بناء
المطرانية.

ومضي أسقف مغاغة يؤكد أن بنود الاتفاق كانت تلزم المحافظ
بمنح الكنيسة رخصة البناء بعد أسبوع واحد من هدم المقر القديمة، وقد مر
أربعة أشهر دون أن يصدر الترخيص،حتي إنهم يضطرون للصلاة في خيمة كبيرة.

وأضاف «أغاثون»: تظاهرات الأقباط داخل مقر المطرانيه وجميع
كنائس الإبراشية ستستمر حتي نقرر اتخاذ إجراء آخر وغالباً سيكون الاعتصام
بمقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، ثم محاولة مقابلة الرئيس مبارك
لإجبار المحافظ علي تلبية مطالبنا.

وأكد أسقف مغاغة أنه حاول مراراً لقاء المحافظ منذ بدء
الأزمة دون جدوي، وأنه لن يسعي للقائه مرة أخري بل تصعيد الأمر للرئيس
لإجبار «ضياء الدين» علي إصدار الترخيص.

من ناحيته، قال محافظ المنيا إنه المسئول الأول عن الشعب
المسيحي في المحافظة وليس أحد آخر، وأكد أن بناء المطرانية الجديدة توقف
لإخلال الأنبا أغاثون والمطرانية بشروط الاتفاق الموقع عليها بحضور جميع
المسئولين بالمحافظة من تنفيذيين وشعبيين وقيادات الأمن وكهنة المطرانية
أنفسهم، في شهر مارس الماضي والذي يقضي بعدم البدء في البناء إلا بعد إزالة
مبني المطرانية القديمة تماماً، وتعليق لافتة لإعلان تخصيص الأرض لإنشاء
مشروع خدمي لجميع أبناء مركزي مغاغة والعدوة من مسلمين وأقباط، علي أن
يُكتب علي اللافتة أن المشروع تحت إشراف محافظة المنيا.

وقال «ضياء الدين» إنه وقع الاتفاق علي بناء المطرانية علي
مسئولية الشخصية حيث لا يوجد أي ترخيص لبناء هذه المطرانية من الجهات
العليا بالدولة، خوفاً علي أرواح الأقباط بعد تصدع بعض أجزاء من المطرانية
القديمة لحين الحصول علي تصريح رسمي بالبناء، ولكن بشرط الالتزام بما تم
الاتفاق عليه مع قيادات الكنيسة وعلي رأسها الأنبا أغاثون











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://avamakary.yoo7.com
 
أقباط مغاغة يؤجلون ذهابهم إلى القاهرة لتقديم شكوى للرئيس بعد تدخل قيادي في الوطني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات المسيحية :: الاخبار المسيحية والعامة-
انتقل الى: