للتسجيل بالمنتدي بالتسجيل



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تقرير عن حادثة نجع حمادى حسب روايات شهود العيان وحالات الضحايا وتصريحات المسئولين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Manager
المدير العام
المدير العام


ذكر
السرطان النمر
عدد الرسائل : 3145
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 02/05/2008
نقاط : 12885
التقييم : 19

مُساهمةموضوع: تقرير عن حادثة نجع حمادى حسب روايات شهود العيان وحالات الضحايا وتصريحات المسئولين   الإثنين 11 يناير 2010, 5:19 pm





فى مساء يوم الاربعاء الموافق السادس من يناير عام 2010 ميلادية وفى حوالى
الساعة الحادية عشر ونصف سمع صوت طلقات نارية متتالية،كما تم مشاهدة عربية
بيجو وهناك من يقول فيات زيتى مسرعة وبها اشخاص على المقعد الخلفى يطلقون
النار من اسلحة رشاشة باتجاه بعض تجمعات الشباب القبطى الخارج بعد صلاة
عيد الميلاد .
بداية جزور تلك الحادثة ممتدة الى احداث فرشوط وقرية الشقيفى حيث تواردت
انباء عن اتهام شاب قبطى باغتصاب بنت مسلمة 12 سنة وعلى اثرها تم حرق ونهب
بيوت ومحلات المسيحيين ردا على تلك الحادثة وتم القبض على عدد من مثيرى
الشغب فى تلك الاحداث وتم رفض طلب الاقباط بالتعويضات او اى حق مدنى لهم
وايضا تم تبرئة جميع المتهمين على ذمة القضية وكل ذلك ولم يتفوه احدا من
الاقباط ببنت شفة .
وفى تطور لتلك الحادثة تلقى نيافة الانبا كيرلس اسقف مدينة نجع حمادى
وفرشوط وابوتشت واحد ابرز القيادات الدينية بالمنطقة تهديدات من قبل
مجهولين فى تلميح بان هناك شئ ما سيحدث فى يوم العيد .
وما اظهرته الايام التى اعقبت الحادثة وتطورات التحقيقات اكدت ان حوادث نجع حمادى لا تمت باى صلة لحوادث فرشوط حيث :
ان مرتكبى حوادث نجع حمادى لا يمتون باى صلة من قريب او من بعيد لاهالى احداث فرشوط
المستهدفين او الضحايا ليسوا من اهالى الجانى او حتى من مركز فرشوط
استهداف شباب مسيحيين فى منطقة بجانب مطرانية تؤكد الشبهة الطائفية للحادث
وان الامين المسلم كان فى حراسة المطرانية وليس كشخص عادى فى الشارع .
وتم ابلاغ مدير الامن ورئيس مباحث نجع حمادى ولمزيد من الحزر تم تقديم
موعد القداس فبدأ فى حوالى الساعة السابعة بدلا من التاسعة وتم الصلاة فى
كنيسة ماريوحنا الحبيب بشارع النيل بنجع حمادى وكنيسة السيدة العزراء
بشارع انور السادات ( 30 مارس ) وتم اخراج المصليين فى حدود الساعة
الحادية عشر من الكنيستين .
وبعد خروج اعداد المسيحيين من الكنيستين واستمرار رجوع الشباب بعد فرحتهم
بصلاتهم قداس العيد واشتياقهم للمعايدة لبعضهم البعض وكان هناك بعض
الافراد من الشباب الذين يهنئون بعض بالعيد بالقرب من مطرانية نجع حمادى
واثناء مرور الانبا كيرلس اسقف نجع حمادى من ميدان بنك مصر الذى يبعد عن
مدخل المطرانية الرئيسى 5 امتار تقريبا تم تضيق عليه من قبل سيارة بيجو
وبها عدد من الاشخاص وتمكن من الهرب منهم والدخول من باب المطرانية الخلفى
وكان هناك من يعطل حركته بسلام شخصى على حسب تصريحه ولكنه دخل مسرعا الى
المطرانية بالعربية الملاكى خاصته من الباب الخلفى واذ بعد ثوانى معدودة
من دخوله كانت الاعيرة النارية تتهاوى على الشباب القريب من المطرانية فى
شارع بورسعيد وامام محل وعد للملابس وامام الشارع المؤدى لباب المطرانية
الخلفى تم اطلاق وابل من الرصاص وتم اصابة عدد كبير من الشباب واتجهت
السيارة فى اتجاه الطريق السريع وفى شارع انور السادات ( 30 مارس ) تم
اطلاق النار على الشاب بيشوى فريد وقد اردته قتيلا فى الحال.
وهرب الجناة عبر الطريق السريع الغربى مارين بدير الانبا بضابا بنجع حمادى
واطلاق النار على بعض الخارجين من الدير ووصلت جملة القتلى فى مساء يوم
السادس من يناير ستة قتلى مسيحيين وامين شرطة مسئول عن حراسة المطرانية
وخمسة عشر مصاب مسيحى او ما يزيد وهؤلاء هم الذين بالمستشفيات او اصابتهم
تحتاج لعلاج سريرى .
تم نقل الضحايا بعد حوالى الثلث ساعة الى مستشفى نجع حمادى العام ومنهم من
وصل الى المستشفى فاقد الحياة ومنهم من اصيب اصابات خطيرة وتم اسعافه
ونقله لمستشفى سوهاج الجامعى وهناك من تلقى طلقات باطرافه وحالتهم الان
مستقرة وجملتهم تتعدى الخمسة عشر مصاب حسب اغلب التصريحات .
صرح الانبا كيرلس فى اتصال هاتفى عقب الحادث ان الغرض من الحادث هو
اغتياله شخصيا بسبب مدافعته عن مسيحيين فرشوط ومطالبته بتعويض المضارين
منها ولكن تم فشل المخطط وحال دون تنفيذه موت شباب من خيرة شباب نجع حمادى
.
وقد اكد نيافته – وهو ما لاحظناه فعلا نحن مواطنى مدينة نجع حمادى – انه
هناك غياب واضح وصريح لتأمين الكنائس وخروج المسيحيين عقب صلاة القداس وهو
ما يعتبر تخازل من الامن فى اداء دوره فعلا ولم تكن هذه هى المرة الاولى
فهى تعتبر كلاكيت لنفس مشهد الكشح والذى تم تنفيذه ايضا قبل عيد الميلاد
منذ بضعة اعوام بمركز الكشح بسوهاج
والشئ الاخر انه على غير المعتاد لم يحضر اى من القيادات الامنية او
الشعبية او المسئولين صلاة العيد كما هو معتاد مما يضع علامة استفهام
كبيرة امام الموقف.
بعد تلك الاحداث لم ينم جفن لاى مواطن الى الصباح الباكر وتم متابعة
الاحداث واسماء وشخصيات الضحايا من خلال تصريحات اهالى الضحايا والمسئولين
وتم فرض حظر التجوال الى الصباح .
وفى حوالى التاسعة والنصف تمت معاينة النيابة والبحث الجنائى لمواقع الاحداث وبعض المندوبين من مكتب النائب العام .
وبعدما تم التصريح بالخروج الى الشوارع توافد الكثيرين على مستشفى نجع
حمادى العام ليجدوا امامهم تكثيف امنى شديد وذلك لامتصاص اى رد فعل غير
متوقع ولكن تم اعتداء بعض الافراد من اهالى الضحايا على سيارات الاسعاف
وافراد الامن وبعض منشأت المستشفى احتجاجا على سوء الخدمة فيها وعدم اخذ
الموقف على المستوى المطلوب حيث كان هناك نقص بالدم وتم مناشدة المتبرعين
عن طريق النت والتليفونات للذهاب للتبرع وايضا لقصور المستشفى على اسعاف
الحالات الخطيرة، وقد قام الامن بالرد على تلك الفعال باطلاق قنابل مسيلة
للدموع وايضا الرصاص المطاطى مما ادى لحدوث حالات اختناق ووقوع جرحى
وزيادة الاصابات .
وتم تهدئة الموقف الى ان جاء الطبيب الشرعى وامر بتشريح الجثة للتحقق من
سبب الوفاة مع اصرار اهالى الضحايا على عدم تشريح جثث ابنائهم ولكن نظرا
لتخيرهم بين امرين احلاهم مر وهو ان لا يشرحوا الجثث واعلان ان الحالات
وفيات عادية حسب زعمهم او التشريح واعلان السبب الحقيقى للوفاة ، فتم قبول
الامر وتم التشريح .
وفى اثناء ذلك تم اعلان ميعاد الجنازة والصلاة على الجثامين الساعة
الثانية عشر ونصف من يوم الخميس الموافق 7 يناير 2010 يوم عيد الميلاد
لتتحول افراح المسيحيين الى جنازة فى كل بيت وتم توافد الكثيرين الى
الكنيسة وقامت مظاهرات منددة بتردى الاوضاع الامنية وترديد الشعارات
التالية : ” بالروح بالدم نفديك يا صليب ” – ” يسقط المحافظ ” – ” يسقط
مدير الامن ” – ” تسقط الحكومة “ ” يا محافظ يا خسيس دم القبطى مش رخيص ”
. وكثير من الهتافات المعادية للحكومة وسياساتها .
وفى تلك الاثناء تم التصريح بخروج جثامين الشهداء الستة من مستشفى نجع
حمادى العام وقد اصر الناس على حملهم على الاعناق من المستشفى للكنيسة
لمسافة تزيد عن 4 كيلو متر وتقدم الناس الانبا كيرلس اسقف نجع حمادى
والانبا بنيامين اسقف نقادة وعدد من الاباء الكهنة وجموع المسيحيين ، وعلى
غير المتوقع زادت ردة فعل الجموع الى احداث تكسيرات بشعارات الحزب الوطنى
وصور الرئيس وتكسير شمعدانات الانارة بالشوارع وبعض الاشجار وذلك رغم
تهدئتهم من قبل الانبا كيرلس حتى وصلت الجموع الى كاتدرائية القديس
ماريوحنا الحبيب التى حضر بها الاف الاقباط من نجع حمادى والمدن والقرى
المجاورة ورأس الصلاة نيافة الانبا كيرلس اسقف نجع حمادى ونيافة الانبا
بيمن اسقف نقادة وحضور عدد كبير من الكهنة بالايبارشية .
وعقب الصلاة التى امتلئت بالعويل والبكاء صرح الانبا كيرلس بان التكسير
الذى حدث شئ لا يمت بالصلة لطباع المسيحيين وطريقة احتجاجهم وايضا امرهم
بلزوم الكنيسة حتى يتم تأمين مداخل ومخارج نجع حمادى .
وتم اخذ الجثامين الستة على عربات ليتم دفنهم معا فى مدفنة خاصة بمطرانية
نجع حمادى بقرية هو وبالقرب من دير مارمينا العجايبى بنجع حمادى ، وتم صرف
الجموع الى المنازل فى ظل وجود اعداد مكثفة من عربات الامن والمدرعات
وقوات الامن المركزى والقوات الخاصة فى تمام الساعة الثالثة او الرابعة
عصرا .
وفى اعقاب ذذلك تم هجوم غوغائى من قبل مسلمين بمنطقة السوق والساحل بنجع
حمادى بتكسير بعد محلات الاقباط والصيدليات والبيوت وتم فرض حظر تجول من
الساعة السادسة مساء وهذا ما يعتبر تقصير بل وتواطوء من الامن فى نفس
الحادثة للمرة الثانية على التوالى
وقد نما الى علمنا الان بزيادة عدد الضحايا الى 8 حالات بعد وفاة حالتين من الحالات الحرجة
والى كتابة هذه السطور لم يتم القبض على الجناة رغم تحديد العديدين لواحد
منهم وهو اسمه حمام الكمونى وهو احد البلطجية والمأجورين والذين يستخدمهم
الحزب الحاكم فى ترهيب الناخبين ومساندة احد مرشحيه
ايام 7 ، 8 يناير حدثت عمليات تكسير وحرق لمنازل ومتاجر مملوكة لاقباط
وحسب التقديرات النظرية تم تكسير محلات ومنازل لاقباط فى منطقة السوق
والساحل فى نجع حمادى
وامتدت الهجمات الى قرية بهجورة ذات الاغلبية القبطية والتى تبعد حوالى 3
كيلو عن نجع حمادى وتم حرق ما يقرب من 20 منزل مملوكين لاقباط وايضا حرق
متاجر ومحلات وهناك تسجيلات فيديو لتلك الاحداث
وتم وفاة سيدة مختنقة بدخان الحرائق وتم تشييع جنازتها وسط قمع من الامن للمشيعين وبذلك وصلت الاعداد الى 7 ضحايا
كل هذا وهناك تخازل رهيب من الامن حيث لم يسيطر على الموقف او استطاع ان يطفئ الحرائق
وتم تفريق اى تجمعات بواسطة الامن ورجال الدين المسيحيين
فى قرية الرحمانية التى تبعد عن نجع حمادى 7 كيلو شرق النيل كان هناك
تظاهرات من الاقباط للتضامن مع ضحايا نجع حمادى واشتبكوا مع الامن وتم
احتجاز البعض والافراج عنهم والامور حاليا مستقرة بها
يوم 9 يناير هدئت الاوضاع فى حذر وتم توافد كثير من القيادات والشخصيات المحلية لتقديم التعازى
وفى المساء كان هناك اجتماع مع المحافظ ودكتور نبيل لوقا بباوى مع الانبا
كيرلس وكان اجتماع مغلق وبعد الاجتماع تم التصريح للقنوات الفضائية بكلام
على لسان الانبا كيرلس مغاير للاوضاع وهذا ما يبين الضغوط الامنية
والسياسية التى تعرض لها
وقد غضب الاقباط فى كل العالم من تلك التصريحات وتزايدت الاتهامات على
الانبا كيرلس وقد اصدرت المطرانية بيانا لها عن تلك التصريحات فى صباح يوم
10 يناير
يوم 10 يناير والى كتابة تعديل التقرير الان الامور عادت الى طبيعتها وذهب المواطنين الى اعمالهم فى وجود تكثيف امنى واحتواء للموقف
المرفقات :
اولا اسماء الستة ضحايا المسيحيين الذى تم الصلاة عليهم اليوم :
ابانوب كمال ناشد (20 سنة)
دينا حملنى (17 سنة)
رفيق رفعت وليم (28 سنة)
أيمن زكريا لوقا (25 سنة)
بولا عاطف جرجيوس (18 سنة)
بيشوى فريد لبيب (17 سنة)
اليس قسطنجى ” من قرية بهجورة ” اختنقت من اثار الحرائق فى بيتها
اسم امين الشرطة القتيل : أيمن هاشم سيد – أمين شرطة مسلم (28 سنة(
اسماء المصابين :
اسحاق عادل 26 سنة
رامى رسمى عجيب 25 سنة
مايكل صلاح 20 سنة
جوزيف صموئيل الباشا 19 عاما
إبرام يوسف نبيل بلامونة 17 عاما
أبانوب نشأت فريد مجلع 18عاما
وجدى شنودة فتحى 25 عاما
كيرلس وجيه نصرى 16 عاما
شنودة نبيل شهدى 20 عاما
بيان الداخلية :
بيان الداخلية حول مذبحة نجع حمادي
مطالب اهالى نجع حمادى :
اقالة محافظ قنا مجدى ايوب
اقالة مدير الامن محمد جوهر
اقالة رئيس مباحث نجع حمادى مصطفى جمعة
اقالة مأمور مركز نجع حمادى
اقالة مأمور مركز فرشوط
القبض على الجناة والمحرضين وتسليمهم للعدالة على ان تتم محاكمتهم محاكمة عادلة وان يحصلوا على اردع العقوبات
استئناف الحكم الصادر بشأن تبرئة جميع المقبوض عليهم فى احداث فرشوط
الافراج عن جميع المحتجزين داخل قسم شرطة نجع حمادى والذين تم القبض عليهم اثناء المظاهرات والاحتجاجات من قبل الامن .



+++
اذكـــرونى فـى صــــــلواتكـــم
+++


يـــــــارب تنـــــــالوا كل بـــركه وخيــــــر من هــــذا العمــــــل

+++امـــــــــــــين+++


ومستنــــــــــــــــى اسمــــــــــــــــــــــــع ردودكـــــــــــو ورائيـــــــــــــكو




"
إن كان قد اعجبك موضوعي ... ضع رداً كــتقييماً لمجهودي"








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://avamakary.yoo7.com
 
تقرير عن حادثة نجع حمادى حسب روايات شهود العيان وحالات الضحايا وتصريحات المسئولين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات المسيحية :: الاخبار المسيحية والعامة-
انتقل الى: