للتسجيل بالمنتدي بالتسجيل



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عيد الغطاس و سر القلقاس...!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Manager
المدير العام
المدير العام


ذكر
السرطان النمر
عدد الرسائل : 3145
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 02/05/2008
نقاط : 12885
التقييم : 19

مُساهمةموضوع: عيد الغطاس و سر القلقاس...!!   الإثنين 19 يناير 2009, 12:11 pm

عيد الغطاس و سر القلقاس...!!

"القمص مرقس عزيز
"




في عيد الغطاس
تمتلئ البيوت "بالقلقاس" وليس عبثاً
نأكل هذا الطعام بالذات في عيدالغطاس، فهناك
أطعمة كثيرة أشهي منه، لكننا في الحقيقة



نأكل
القلقاس لأنه يقربنا من معمودية المسيح،
ففي القلقاس مادة سامة ومضرة للحنجرة، وهي
المادة الهلامية، إلا أنهذه المادة السامة
إذا اختلطت بالماء تحولت إلي مادة نافعة،
مغذية، ونحن من خلال الماء نتطهر من سموم
الخطية كما يتطهر "القلقاس" من مادته
السامة بواسطةالماء!.




- والقلقاس يدفن في الأرض ثم يصعد ليصير طعاماً،
والمعمودية هي دفن أو! موت وقيامة مع المسيح،
ولهذا يقول معلمنا بولس الرسول "مدفونين
معه في المعمودية التي فهيا أقمتم أيضاً
معه" (كو 2: 12) (رو 6: 4).



- والقلقاس لا يؤكل إلا بعد خلع القشرة الخارجية،
فبدون تعريته يصير عديم الفائدة، فلابد أولاً
من خلع القشرةالصلدة قبل أكله، ونحن في المعمودية
نخلع ثياب الخطية لكي نلبس بالمعمودية الثياب
الجديدة الفاخرة، ثياب الطهارة والنقاوة،
لنصير أبناء الله.




عيد الغطاس و سر القلقاس...!!




يد الغطاس (منهج الكلية الاكليريكية اللاهوت الطقسى)



*هو عيد ( الأبيفانيا ) وهو عيد الغطاس المجيد ، هى معمودية بالتغطيس
"وللوقت وهو صاعد من الماء" ولذلك نسمى المعمودية الغطاس وأى معمودية ليست
بالتغطيس هى معمودية باطلة أو شكلية أو بلا قيمة. *
*معمودية السيد المسيح لم تكن لولادته من الماء والروح لأنه الإبن الوحيد
للآب بالطبيعة، فلم يكن نزوله فى المعمودية لكى يولد من الماء والروح لكنه
كان نازلاً من أجل المسحة لذلك سُمى بالمسيح ، يسوع اسم الولادة والمسيح
هذا اسم المسحة فى المعمودية، ولكنها تأسيس لمعموديتنا نحن المؤمنين به،
ففيما نال هو المسحة بالمعمودية أعطانا من خلالها الولادة من الماء والروح.
لذلك يوحنا المعمدان قال للناس " وسطكم قائم التى لستم تعرفونه ، هوذا
حمل الله الذى يحمل خطية العالم كله " ( يو 1 : 26 ) *
*وقال " إنى قد رأيت الروح نازلاً مثل حمامة من السماء فاستقر عليه وأنا
لم أكن أعرفه لكن الذى أرسلنى لأعمد قال لى الذى ترى الروح نازلاً
ومستقراً عليه فهذا هو الذى يعمد بالروح القدس وأنا رأيت وشهدت أن هذا هو ابن
الله " ( يو 1 : 33 **–** 34 )*
*وهنا ربط بين معمودية السيد المسيح وحلول الروح القدس عليه وأنه يعمد
بالروح القدس. معنى هذا أن الروح القدس حل على السيد المسيح كبداية للعهد
الجديد لكى يحل على المؤمنين عبر الولادة من الماء والروح ومن خلال سر
الميرون سر المسحة المقدسة. *
*لماذا أعترض يوحنا المعمدان على معمودية السيد المسيح بينما هو آتى لذلك
؟ *
*وقال له بالحرف الواحد " أنا محتاج أن أعتمد منك وأنت تأتى إلى " ( مت 3
: 14 ، 15 ) هنا الموقف ليس رفض من يوحنا أن يؤدى رسالته فى عماد السيد
المسيح وإنما شهادة من يوحنا أن الرب يسوع ( الإبن الكلمة المتجسد ) بلا
خطية ولم يعتمد لأجل نفسه بل لأجل البشرية وهذا ما أوضحه بقوله " هذا هو حمل
الله الذى يرفع خطية العالم " لذلك كان رد السيد المسيح " إسمح الآن لأنه
هكذا يليق بنا أن نكمل كل بر " ( مت 3 : 15 ) " فسمح له " لذلك نحتفل
بهذا العيد كتمجيد للرب الذى تنازل وأتى ليخلصنا وأعلن عن نفسه فى هذا العيد
من خلال شهادة يوحنا المعمدان. *
*الكنيسة فى قوانينها ( الأمر الرسولى ) وأمر الرسل بهذا الإحتفال فليكن
عندكم عيد الظهور الإلهى جليلاً لأن فيه ظهر لاهوته ( لاهوت الرب يسوع ) فى
الأردن على يد يوحنا المعمدان ، وعملوه فى اليوم السادس من الشهر العاشر
للعبرانية الموافق الحادى عشر من الشهر الخامس للمصريين ( شهر طوبه ) *
*أقوال أباء مثل قول يوحنا ذهبى الفم " إن عيد الظهور الإلهى هو من
الأعياد الأولية عندنا " *
*القديس أغريغوريوس والقديس أبيفانيوس يقولون عن قيمة هذا العيد للبشر . *
*+ لماذا يُحتفل به ليلاً ؟ *
*فى الثلاث قرون الأولى كان يحتفل به مع الميلاد ، لكن بعد اكتشاف
المواعيد فصلوا العيدين للأحتفال بكل منهما على حده، واكتشف الموعد من خلال
الأوراق التى أحضرها تيطس القائد الرومانى الذى هدم أورشليم سنة 70 ميلادية.
فاستمروا يحتفلون به ليلاً كما كان مع عيد الميلاد .*
*+ لماذا أعتمد الرب فى نهر الأردن بالذات ؟ *
*هناك ( يش 20 : 7 **–** 17 ) قصة العبور لأرض الموعد فى عبور بنى اسرائيل
بقيادة يشوع فى نهر الأردن لما وضعوا تابوت العهد فى الماء انشق النهر
فعبروا فيه وانتخبوا 12 رجل من أسباط اسرائيل رجل من كل سبط واخذوا حجارة
ومروا عليها حتى عبروا نهر الأردن . قصة العبور كانت هذه القصة رمزا لعبورنا
من خلال الرب المتجسد للسماء أرض الموعد الحقيقية لذلك انفتحت السماء حين
نزل الرب فى الماء كما انفتح النهر بحلول تابوت العهد فيه توافق فى الرمز
ويشوع كان رمزاً ليسوع والمعنى المباشر لكلا الأثنين هو مخلص ، يشوع يعنى
مخلص ويسوع يعنى مخلص.*
*من هنا أخذت المعمودية أهمية خاصة لأنها عبور إلى أرض الموعد . *
*حلول الروح القدس على السيد المسيح هو حلول لأجل عمل الخلاص، الإبن
الكلمة والروح القدس كلاهما أقنومين فى الثالوث القدوس








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://avamakary.yoo7.com
angel12s
عضو جديد
عضو جديد


انثى
الاسد الديك
عدد الرسائل : 6
الكنيسة : el3dra benha
العمل : physician
تاريخ التسجيل : 19/01/2009
نقاط : 3
التقييم : 0

مُساهمةموضوع: رد: عيد الغطاس و سر القلقاس...!!   الإثنين 19 يناير 2009, 1:31 pm

شكرا على المعلومات القيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عيد الغطاس و سر القلقاس...!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات المسيحية :: المنتدى المسيحي الكتابي العام-
انتقل الى: